القائمة الرئيسية

الصفحات

تأجيل الطعن وطلبات تحويل حاملي البكالوريا الجدد إلى 7 سبتمبر

وزارة التعليم العالي ربطتها بشروط معينة

تأجيل الطعن وطلبات تحويل حاملي البكالوريا الجدد إلى 7 سبتمبر

أصدرت وزارة التعليم العالي والبحث العلمي منشورا جديدا يخص التحويلات الجامعية، حيث تم تأجيل فترة فتح الأرضية الرقمية والتي كانت محددة يومي 5 و6 سبتمبر إلى غاية الفترة من 7 حتى 9 سبتمبر.
تأجيل الطعن وطلبات تحويل حاملي البكالوريا الجدد إلى 7 سبتمبر

وفي منشور جديد يحمل رقم 07 المؤرخ بتاريخ 26 أوت 2018 والذي تحوز الشروق نسخة منه، عدًلت الوزارة من التواريخ الخاصة بفترة معالجة الحالات الخاصة، وفقا لما ورد في المنشور القديم رقم 04 المؤرخ في 9 ماي 2018 وشرحت كيفية معالجة الحالات الخاصة والرزنامة الخاصة بها.
وحسب الرزنامة الجديدة التي أفرجت عليها الوزارة مؤخرا، فقد تقرر فتح الأرضية الرقمية الخاصة بطلبات التحويل لما أسمته “الحالات الخاصة” بداية من 7 سبتمبر المقبل مع إضافة يوم للمهلة لتصبح ثلاثة أيام، حيث سيتم غلق التسجيلات يوم 9 من نفس الشهر، على أن تكون الفترة بين 10 إلى 13 سبتمبر لمعالجة الطلبات، ليعلن عن النتائج مع فتح باب التسجيلات للمعنيين بالتحويلات بداية من 14 حتى 16 سبتمبر.
وحددَت الوزارة معايير للحالات الخاصة المعنية بالتحويلات والمخصصة لحاملي بكالوريا 2018 عبر الأرضية الرقمية، حيث يمنح للطالب الجديد الذي قام بعملية التسجيلات الأولية الحق في طلب التحويل، وشرحت الوزارة خلال المنشور الحالات المسموح بها للتحويل، وأولها تلك المتعلقة بتغيير التوجيه داخل المؤسسة نفسها، وفي هذه الحالة يدرج حامل شهادة البكالوريا خلال تسجيله عبر الموقع الالكتروني طلب التغيير ويحدد من خلاله الفرع المرغوب فيه، وتعد هنا موافقة مدير المؤسسة الجامعية ضرورية للمصادقة على التغيير، أما الثانية فتخص تغيير التوجيه نحو مؤسسة أخرى، وهنا يقوم الطالب باختيار اسم المؤسسة التي سيقوم التحويل نحوها مع البقاء في نفس الفرع الذي تم توجيهه له على مستوى مؤسسته الأصلية، ويشترط في هذه الحالة أن يرفق الطلب بوثيقة تثبت تغيير إقامة حامل شهادة البكالوريا، وتخضع المصادقة على هذا الطلب لموافقة مديري المؤسسة الأصلية والمستقبلة.
أما بالنسبة لحاملي شهادة البكالوريا 2018 والذي لم يحصل على أي توجيه، بعد عدم نجاحه في المقابلات الخاصة بالالتحاق ببعض الفروع، ولم يحصل في الفرصة الثانية على أي اختيار من الاختيارات الأربعة، فيقدم هذا الأخير طلبات التوجيه على أساس قائمة الفروع التي تقترح عليه، ويتقدم للمؤسسة المعنية للقيام بتسجيله النهائي.
فيما منحت وزارة التعليم العالي الفرصة لحاملي بكالوريا قبل دورة 2018، والذين لم يقوموا بأي تسجيل، للتسجيل بعنوان السنة الجامعية 2018/2019 وهذا بالتوجه مباشرة إلى مؤسسة التعليم العالي التابعة لدائرته الجغرافية، مع مراعاة المعدلات الدنيا للقبول وسنة الحصول على البكالوريا والأماكن البيداغوجية المتوفرة، أما فيما يخص حاملي بكالوريا أجنبية فعليهم القيام بإجراءات معادلة الشهادة عبر الموقع الالكتروني الذي خصصته الوزارة لذلك، للتمكن من التسجيل بعدها.

هل اعجبك الموضوع :

تعليقات